أكثر من 30 ألفاً عدد الفارين من مناطق داعش بريف دير الزور

32

ارتفع عدد الفارين من مناطق سيطرة تنظيم داعش في ريف دير الزور الشرقي منذ كانون الأول/ ديسمبر الماضي، إلى 30600 شخص معظمهم مدنيون، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وأوضح المرصد السوري أن عدد الفارين من ريف دير الزور الشرقي منذ قرار الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، سحب قوات بلاده من سوريا، في 19 كانون الأول/ ديسمبر الفائت، وصل إلى 28550 شخصاً.

وأشار المرصد إلى أن من بين الفارين 2470 مسلحاً من تنظيم داعش، اعتقلتهم قوات سوريا الديمقراطية خلال محاولتهم التسلل بين المدنيين الفارين من ريف دير الزور الشرقي.

وكان أكثر من 800 مدني، معظمهم أطفال ونساء، قد خرجوا خلال اليومين الماضيين، من مناطق سيطرة تنظيم داعش في ريف دير الزور الشرقي، بحسب المرصد السوري.

إلى ذلك قتل 1273 مسلحاً من تنظيم داعش في ريف دير الزور الشرقي منذ بدء المرحلة الثالثة والأخيرة من حملة “عاصفة الجزيرة” في 11 أيلول/ سبتمبر الماضي، وفقاً للمرصد السوري لحقوق الإنسان.

وأشار المرصد إلى استشهاد 669 مقاتلاً من قوات سوريا الديمقراطية خلال الفترة نفسها، إثر المعارك مع مسلحي داعش.

هذا ولم يصدر عن قوات سوريا الديمقراطية أي تصريح حول حصيلة خسائرها في ريف دير الزور الشرقي التي أوردها المرصد السوري.

يذكر أن قوات سوريا الديمقراطية كانت قد أعلنت في 11 أيلول/ سبتمبر الماضي، عن انطلاق المرحلة الثالثة والأخيرة من حملة “عاصفة الجزيرة” لتحرير الجيب الصغير الذي لا يزال تحت سيطرة تنظيم داعش في وادي الفرات، بمساندة من التحالف الدولي.

المصدر: arta