المرصد السوري لحقوق الانسان

أكثر من 30 شهيد في ريف درعا جراء قصف جوي لطائرات النظام الحربية والمروحية

محافظة درعا – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: ارتفع إلى 31 على الأقل، عدد الشهداء الذين قضوا اليوم في محافظة درعا، بينهم 8 أشخاص استشهدوا جراء قصف جوي على معبر نصيب الحدودي مع الأردن بينهم 5 مقاتلين من ضمنهم قيادي محلي في حركة إسلامية، و 10 مواطنين بينهم 3 أطفال و3 مواطنات استشهدوا جراء تنفيذ الطيران الحربي عدة غارات على مناطق في بلدة داعل، و10 مواطنين بينهم طفلان ومواطنة استشهدوا جراء قصف جوي على مناطق بريف درعا الشمالي الغربي، ومواطنة وطفل استشهدا إثر قصف من الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة على مناطق في بلدة الحراك، ومقاتل من الكتائب الإسلامية استشهد متأثراً بجراح أصيب بها في اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها بريف درعا، فيما قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة أماكن في بلدة صيدا، وأماكن أخرى في معبر نصيب الحدودي والذي استطاعت فصائل مقاتلة وجبهة النصرة(تنظيم القاعدة في بلاد الشام) السيطرة عليه أمس الأول، كما قصفت قوات النظام مناطق في بلدة الحراك، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية حتى اللحظة.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول