أكثر من 30 ضربة جوية تستهدف مدينة الزبداني وقصف جوي على الغوطة الشرقية

محافظة ريف دمشق – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: استشهد رجل من بلدة كفربطنا بالغوطة الشرقية متأثراً بإصابته برصاص قناص يوم أمس، كذلك نفذ الطيران الحربي غارتين اثنتين على مناطق في بلدة حوش الفارة، كما استهدف بغارتين آخرتين مناطق في بلدة زبدين ومحيط دير العصافير في غوطة دمشق الشرقية، في حين ارتفع إلى ما لا يقل عن 22 عدد البراميل المتفجرة التي ألقاها الطيران المروحي على مناطق في مدينة الزبداني، إضافةً لارتفاع عدد الغارات التي نفذها الطيران الحربي إلى 10 على الأقل والتي استهدفت مناطق في المدينة، بالتزامن مع استمرار الاشتباكات في محيط الزبداني بين حزب الله اللبناني وعناصر من الفرقة الرابعة ومسلحين موالين لقوات النظام من جهة، والفصائل الإسلامية مدعمة بمسلحين محلين من جهة أخرى، وتترافق الاشتباكات مع استمرار القصف المكثف من قبل قوات النظام على مناطق في المدينة، ما أدى لاستشهاد مقاتل على الأقل من الفصائل الإسلامية، ومعلومات عن خسائر بشرية في صفوف قوات النظام، كما سمع دوي انفجار قرب إدارة المركبات ناجم عن تفجير قوات النظام لعدة مباني في المنطقة.