أكثر من 50 جريح ومصاب بحالات اختناق في التصعيد المتواصل للقصف الجوي على ريف حماة

محافظة حماة- المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تواصل الطائرات الحربية والمروحية تصعيد قصفها بالصواريخ والبراميل المتفجرة على المناطق  الخارجة عن سيطرة النظام أو التي تقدمت إليها الفصائل في المعركة الأخيرة، حيث تسبب تصعيد القصف اليوم عن إصابة العشرات بجراح وحالات اختناق، وأكدت عدة مصادر موثوقة للمرصد السوري لحقوق الإنسان أن عدد الإصابات تجاوز 50 شخصاً حيث تجري محاولات إنقاذهم جراء القصف على اللطامنة وأرزة والزوار ومحيط قمحانة ومناطق أخرى في الريف الحموي، كذلك تستمر الاشتباكات العنيفة، بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من طرف، بين مقاتلي حركة أحرار الشام الإسلامية وفيلق الشام وأجناد الشام والفرقة الوسطى وجيش النصر وجيش النخبة من طرف آخر، في محوري المغير وبريديج بريف حماة الشمالي، في حين تتواصل الاشتباكات على محاور أخرى بمحيط بلدة قمحانة والنقطة 50 القريبة منها، بالريف الشمالي لحماة، بين مقاتلي هيئة تحرير الشام ومجموعات تضم مقاتلين وتركستان وأوزبك وقوقازيين من جانب، وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من جانب آخر، قضى على إثرها مقاتل من الفصائل، وأنباء عن المزيد من الخسائر البشرية في صفوف الطرفين.