أكثر من 73 قضوا وقتلوا خلال سيطرة جند الأقصى النصرة والفصائل على بلدة خان طومان وقرى قربها جنوب حلب

30


محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تمكن تنظيم جند الأقصى وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) وحركة أحرار الشام الإسلامية وفصائل إسلامية ومقاتلة أخرى من السيطرة على كامل بلدة خان طومان وقرية أبو رويل وخربة حج عزو وتلتي مسطاوي ودليش بريف حلب الجنوبي، وذلك عقب معارك عنيفة مع  قوات النظام مدعمة بالمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وعربية وآسيوية، إثر هجوم واسع نفذته الفصائل وجند الأقصى وجبهة النصرة منذ يوم أمس على المنطقة ترافق مع تفجير عنصر من جبهة النصرة سوري الجنسية لنفسه بعربة مفخخة في محيط خان طومان، كما تمكنت أمس من السيطرة على قرية الخالدية، حيث ترافقت الاشتباكات العنيفة والمستمرة حتى اللحظة مع قصف جوي مكثف بالإضافة لقصف مدفعي عنيف ومتبادل بين الطرفين، وقضى واستشهد إثر المعارك ما لا يقل عن 43 مقاتلاً من الفصائل وجبهة النصرة وجند الأقصى بينهم قيادي على الأقل في حركة إسلامية بالإضافة لإعلاميين اثنين، ومقتل  ما لا يقل عن 30 عنصر من قوات النظام وإصابة العشرات بجراح غالبيتهم من جنسيات آسيوية.