أكراد يسيطرون على معبرحدودى بالعراق بعدمعارك مع جهاديين شرق سوريا

سيطر مقاتلون أكراد، فجر اليوم السبت، على معبر حدودى مع العراق فى محافظة الحسكة فى شمال شرق سوريا، بعد معارك مع جهاديين مرتبطين بتنظيم القاعدة ومقاتلين معارضين اندلعت منذ 3 أيام، حسبما أفاد المرصد السورى لحقوق الإنسان.

وقال المرصد فى بريد إلكترونى، إن “وحدات حماة الشعب الكردى تمكنت فجر اليوم من السيطرة على معبر اليعربية الحدودى مع العراق، عقب اشتباكات مع الدولة الإسلامية فى العراق والشام وجبهة النصرة ومقاتلى الكتائب المقاتلة”، التى تسيطر على المعبر منذ مارس الماضى.

وكان المقاتلون الأكراد بدأوا، صباح الخميس، محاولة للتقدم نحو بلدة اليعربية الحدودية التى يسيطر عليها عناصر جهادية ومقاتلون معارضون، وتمكنوا من السيطرة خلال اليومين الماضيين على ثلاث قرى فى محيطها وعدد من النقاط العسكرية.

وقال المرصد، إن المقاتلين الأكراد دخلوا، أمس الجمعة، إلى البلدة، وإن الاشتباكات لا تزال متواصلة فيها صباح اليوم السبت، مشيرا إلى سقوط عدد كبير من القتلى لدى الطرفين، من دون تحديد حصيلة لذلك.

وتمثل اليعربية الحدودية أهمية للطرفين، حيث تشكل معبرا للمقاتلين والذخيرة، وتتيح هذه البلدة تواصلا للأكراد مع أقرانهم فى كردستان العراق، فى حين يرى الجهاديون فيها نقطة وصل مع غرب العراق، حيث يحظى المقاتلون المرتبطون بالقاعدة بنفوذ واسع.

وشهدت مناطق واسعة فى شمال سوريا وشمال شرقها، لاسيما قرب الحدود التركية والعراقية، معارك شرسة خلال الأشهر الماضية بين المقاتلين الأكراد التابعين فى غالبيتهم إلى حزب الاتحاد الديمقراطى والجهاديين.

اليوم السابع