إثر إطـ ـلا ق الـ ـنـ ـار عليه من قبل مـ ـسـ ـلـ ـحـ ـيـ ـن مجهولين.. مـ ـقـ ـتـ ـل قيادي بـ “فرقة الحمزة” في مدينة الباب شرقي حلب

محافظة حلب: قتل قيادي في فصيل “فرقة الحمزة” المنضوي تحت “الجيش الوطني” الموالي لتركيا، جراء إطلاق النار عليه من قبل مسلحين مجهولين في شارع زمزم وسط مدينة الباب بريف حلب الشرقي.
يأتي ذلك، في ظل استمرار الفوضى والفلتان الأمني المنتشر ضمن مناطق سيطرة الفصائل الموالية لتركيا.
ورصد المرصد السوري لحقوق الإنسان بتاريخ 28 كانون الأول الجاري، قيام عناصر مسلحون من “حركة أحرار الشام” باختطاف شابين من أبناء الحسكة كانوا في طريقهم إلى “مهرب” في مدينة الباب بريف حلب الشرقي للعبور إلى تركيا وذلك على الطريق الواصل بين مدينتي الباب والراعي ومعهم مبلغ 25 ألف دولار أمريكي.
حيث تم توقيف الشابين على متن سيارة نوع “فان H1” قرب قرية عولان بريف الباب من قبل عناصر “حركة أحرار الشام” (القاطع الشرقي) وأقدموا على خطف الشابين وترك السائق.