إدريس: ننسحب من لبنان بانسحاب حزب الله منها

أعلن رئيس هيئة أركان “الجيش السوري الحر” اللواء سليم إدريس “أننا نريد أفضل العلاقات مع لبنان ونحترمه وأهله وشعبه لأنهم جزء من تكويننا”، مؤكدا “أننا على إستعداد لسحب مقاتلينا من المناطق الحدودية مع لبنان شرط انسحاب مقاتلي “حزب الله” من المناطق الحدودية وأن يوقف التدخل بالشأن السوري ووقف قصف الجيش السوري الحر من لبنان والمناطق التي يسيطر عليها النظام في سوريا ومستعدون لقبول إنتشار للجيش اللبناني أو قوات دولية وعربية مع لبنان وجاهزون لأي ترتيب في هذا الشأن”.
ولفت في مؤتمر صحافي إلى أن “حزب الله” يتعاون مع الحرس الإيراني وأنشأوا في سوريا عشرات التشكيلات المسلحة بذريعة حماية بعض المقامات المقدسة في سوريا”، رافضا هذا التصرف ومعلنا “أننا سنواجهه بالقوة المسلحة”.
وعن الدول التي ترغب بتقديم مساعدات للجيش السوري الحر، أشار إدريس إلى أنه “على إستعداد لتقديم كافة الضمانات لضبط حركة السلاح وضمان عدم وصوله إلى أيدي جماعات مسلحة”، مؤكدا “أننا قادرون على ضبط حركة هذا السلاح”، مؤكدا “أننا سندرب مقاتلين داخل سوريا وخارجها على الأسلحة المتوفرة”، آملا من الدول الأوروبية “أخذ قرار بتزويد الجيش الحر بالأسلحة والذخيرة”.
النشرة
قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد