إصابة طفلة إثر اشتباكات مسلحة عنيفة بين أبناء عشيرتين في ريف دير الزور الشرقي

127

محافظة دير الزور: أصيبت طفلة بطلق ناري طائش مساء أمس جراء الاشتباكات المسلحة العنيفة التي اندلعت بين أبناء عمومة من عشيرتي “الطلاع” و”الحسن”، في مدينة الشحيل ضمن مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية بريف دير الزور الشرقي.

ودارت اشتباكات عنيفة مساء أمس استخدم خلالها الأسلحة الرشاشة وقذائف الأربيجي، نتيجة مشاجرة بين أطفال تحولت لاقتتال في مدينة الشحيل شرق دير الزور، بين أبناء عشيرتي “الطلاع” و”الحسن”، وسط حالة من التوتر والفوضى العارمة التي سادت المنطقة ومناشدات أهلية للعقلاء ووجهاء العشائر لفض النزاع بين الطرفين.

ويأتي ذلك في ظل الفوضى والفلتان الأمني ضمن المناطق الخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية.

وبذلك، يرتفع عدد الاقتتالات نتيجة الأخذ بالثأر والاشتباكات العائلية والعشائرية وفوضى انتشار السلاح بشكل عشوائي بين المدنيين، ضمن مناطق “الإدارة الذاتية منذ مطلع العام الجاري، إلى 45 اقتتال، أسفر عن مقتل 19 شخص بينهم سيدة وطفل، و إصابة 102 آخرين بجراح، توزعوا على النحو التالي:

– 33 اقتتال في دير الزور، أسفرت عن مقتل 5 بينهم طفل، وإصابة 59 أشخاص بجراح

– 4 اقتتالات في الرقة، أسفرت عن مقتل 8 أشخاص، وإصابة 21 آخرين بجراح

– 3 اقتتالات في حلب، أسفرت عن مقتل مواطن وإصابة 14 شخص بجراح بينهم عنصر من “الأسايش”.

– 5 اقتتالات في الحسكة، أسفرت عن مقتل 5 بينهم سيدة وإصابة 8 أشخاص