إصابة مواطنين اثنين جراء قصف مدفعي للقوات التركية على قريتين بريف تل تمر شمال غربي الحسكة

محافظة الحسكة: وثق نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، إصابة مواطنين اثنين بجراح جراء قصف مدفعي وبالرشاشات الثقيلة مصدره القوات التركية والفصائل الموالية لتركيا تعرضت له قريتي الفكة وقبور القراجنة بريف تل تمر مساء أمس شمال غربي الحسكة.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد أشار أمس إلى أن القوات التركية والفصائل الموالية لها قصفت بالمدفعية الثقيلة، بعد منتصف الليل، تجمعات ومواقع للقوات الكردية، على محور قرية الشيخ عيسى شمالي حلب، عقب عملية تسلل للقوات الكردية على قرية عبلة بريف حلب الشرقي، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية وحجم الأضرار المادية حتى الآن.

ورصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، بتاريخ 7 تشرين الأول الجاري، قصفاً برياً من قبل القوات التركية، استهدف مناطق سيطرة القوات الكردية وقوات النظام النظام، حيث تركز القصف على قرى تل زويان شعالة خربشة تل جيجان بريف حلب الشرقي
ورداً على ذلك، قصفت القوات الكردية وقوات النظام، قرية عبلة بريف الباب شرقي حلب، وقرية “كويت الرحمة” في ناحية شيراوا بريف عفرين شمالي غربي حلب، دون ورود معلومات عن سقوط خسائر بشرية.