إطار سعي روسيا للظهور كـ “حمامة سلام”.. قواتها في سورية توزع مساعدات إنسانية في درعا والقنيطرة وطرطوس

وزعت الشرطة العسكرية الروسية، مساعدات إنسانية في بلدة سحم الجولان غربي درعا، تتضمن سلال غذائية، تحتوي على كيلو غرام طحين، وكيلو غرام سكر، وليتر زيت، ونصف كيلو غرام شاي، و6 علب حليب مكثف.
يأتي ذلك في إطار السعي الروسي المتواصل للظهور كـ “حمامة سلام” وكسب ود الأهالي بالإضافة إلى العمل على تحجيم الدور الإيراني في الأراضي السورية.
وهي المرة الثالثة خلال اسبوعين.
وفي 19 أيار، وزع مركز التنسيق الروسي في حميميم مساعدات انسانية لأهالي قرية بيت خميس بريف الدريكيش بمحافظة طرطوس، وهي عبارة عن سلال غذائية تحتوي على السكر والشاي والطحين، حيث تم توزيعها لعوائل القتلى والمفقودين والجرحى والحالات الإنسانية” في القرية.
كما وزع مركز المصالحة الروسي بالتعاون مع محافظة درعا، في 12 أيار، 500 سلة غذائية  لأهالي تجمع مساكن جلين ضمن مجال عمل مجلس بلدة تجمعات الجولان  بريف درعا الغربي.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد