المرصد السوري لحقوق الانسان

إطلاق الآيفون يثير الجدل بين السوريين.. ازدحام كبير والشركة التي طرحته تخضع لعقوبات

يتداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي،  صورا تظهر تجمعا لأشخاص في سوريا، قالوا إنهم يتهافتون على شراء هاتف آيفون 12 الجديد بعد طرحه.

وأثارت الصور استغراب المغردين السوريين حيث ينهار الاقتصاد السوري تحت وطأة صراع معقد متعدد الأطراف دخل عامه العاشر.

وتلقي السلطات السورية باللوم على العقوبات الغربية في الصعوبات التي يكابدها السوريون، حيث أفضى انهيار العملة إلى ارتفاع الأسعار ومصاعب في توفير الغذاء والمواد الأساسية.

ورغم العقوبات، عرضت شركة “إيماتيل” السورية، الجمعة الماضية، هاتفي آيفون 12 وآيفون 12 برو في صالة المزة بالعاصمة دمشق.

ونشرت الشركة، الموضوعة على قائمة العقوبات الأميركية، لقطات مصورة من حفل إطلاق الهواتف الجديدة بشكل رسمي في سوريا.

ويمتلك شركة إيماتيل رجل الأعمال خضر طاهر، وهو على قائمة العقوبات الأميركية، منذ 30 سبتمبر الماضي، بحسب موقع وزارة الخزانة الأميركية.

وقالت الشركة في منشور على فيسبوك: “انفردت إيماتيل بكونها أول شركة سورية توفر الهاتف رسميا بالشرق الأوسط وحصريا في دمشق اليوم، وذلك قبل البدء ببيعه رسميا في المنطقة العربية، وبعد الإعلان عنه بعشر أيام فقط من شركة آبل”.

وأضاف المنشور “توقع السعر وادخل فرصة لربح هدية من إيماتيل، ألف مبروك لجميع الرابحين يلي كانوا معنا اليوم (الجمعة)”.

واتضح أن صور التجمع المتداولة ليست للتسابق لاقتناء الهاتف الجديد، كما روج البعض، بل بسبب المسابقة التي أطلقتها الشركة للدخول في السحب والفوز بالهاتف الجديد.

لكن ما فعلته إيماتيل أثار الجدل بشأن كيفية حصولها على الهواتف وبيعها رغم أنها على قائمة العقوبات الأميركية، الأمر الذي يمنعها من استيراد المنتجات الأميركية.

كما دار الحديث بين مستخدمي مواقع التواصل حول سعر الهاتف الجديد الذي يتراوح، بحسب نشرة الأسعار التي أعلنتها الشركة، بين 3.9 وحتى 5.3 مليون ليرة سورية (نحو 4200 دولار بالسعر الرسمي للمصرف المركزي، و2200 دولار في السوق السوداء)، بحسب ما نشرته مواقع سورية محلية.

ولا يتجاوز السعر الرسمي للهاتف الجديد من الشركة المصنعة ألف دولار.

 

 

 

المصدر: الحرة

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول