إعدام محامي في ريف إدلب الجنوبي و12 شهيداً على الأقل وعشرات الجرحى في مدينة أريحا

محافظة إدلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: علم نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان أن جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) أعدمت في مدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي، محامياً، حيث قامت النصرة بإعدامه، بإطلاق النار عليه وقتله بتهمة “التعامل والتخابر مع قوات النظام وتسريب معلومات عن تمركزات ومقار المجاهدين”، كذلك تأكد استشهاد 12 مواطناً وإصابة عشرات آخرين بجراح جراء قصف للطيران الحربي وسقوط طائرة على منطقة في مدينة أريحا التي تسيطر عليها فصائل جيش الفتح المؤلف من جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) وجند الاقصى وفيلق الشام وحركة احرار الشام واجناد الشام وجيش السنة ولواء الحق من الـ 28 من شهر أيار / مايو الفائت من العام الجاري، كما قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق في بلدة الهبيط بريف إدلب الجنوبي، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية.