المرصد السوري لحقوق الانسان

إلقاء قنابل وإطلاق نار.. مباراة كرة قدم في “الدوري السوري” تتحول إلى معركة بين المشجعين في طرطوس

على وقع الفوضى وانتشار السلاح في عموم المناطق السورية، علم المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن مباراة كرة قدم أُقيمت يوم أمس بين فريقي الساحل وجبلة ضمن “الدوري السوري” في مناطق النظام، على أرض الملعب البلدي في مدينة طرطوس، وبعد تسجيل نادي جبلة هدف التعادل في مرمى نادي الساحل، ألقى مشجع لنادي جبلة قنبلة صوتية باتجاه جمهور نادي الساحل في الدقيقة 63 من الشوط الثاني، مما تسبب بإصابة عدد من الجماهير، وحدوث عراك بالأسلحة البيضاء بين جمهور الفريقين، لتدخل قوات حفظ النظام وتطلق النار في الهواء لتفريق الجماهير.

والجدير بالذكر أن مباريات الدوري السوري تُقام بحضور جماهيري رغم انتشار فيروس “كورونا” بشكل كبير ضمن مختلف المحافظات.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول