إيران تعلن استعادة مفقودين في سورية

أعلنت إيران أن تسعة مفقودين إيرانيين في سورية سيعودون إلى البلاد، اليوم السبت، بعد الجهود التي بذلتها الوزارة والسفارتان الإيرانيتان في تركيا وسورية وسفارتا البلدين في طهران.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زادة، في تصريح صحافي نقلته وكالة الأنباء “فارس”، إنه “من المقرر أن يدخل البلاد اليوم السبت تسعة إيرانيين سافروا إلى تركيا بهدف الهجرة، وواجهوا مشاكل خلال سفرهم، عبر منفذ رازي الحدودي، في إطار التعاون بين الحكومتين الإيرانية والتركية”.

وأضاف خطيب زادة أنّ وزارة الخارجية وسفيري إيران لدى تركيا وسورية والسفارتين التركية والسورية في إيران، تعاونوا للمساعدة في إعادة هؤلاء الأشخاص إلى عائلاتهم.

وكان الإيرانيون التسعة، وهم ينحدرون من منطقة باوه، يحاولون الوصول إلى أوروبا بهدف طلب اللجوء، وفي 21 أغسطس/آب الماضي، ألقت الشرطة التركية القبض عليهم، بالقرب من إسطنبول، وقالوا خلال إفادتهم إنّهم أكراد سوريون حتى لا يتم ترحيلهم، إلا أنّ السلطات التركية نقلتهم إلى مناطق سيطرة “الجيش الوطني السوري” المعارض في ريف حلب.

وفي وقت سابق نفى الناطق باسم “الجيش الوطني السوري” يوسف حمود، لـ”العربي الجديد”، احتجاز مواطنين إيرانيين، وذلك تعقيباً على إعلان الناطق باسم الخارجية الإيرانية تسليم السلطات التركية مواطنين إيرانيين لفصائل المعارضة في الشمال السوري.

وقال حمود، إنه لا علم لديه بالإعلان الإيراني، ولا معلومات لديه حول هذا الموضوع. ونفى تواصل أي جهة مع “الجيش الوطني” بشأن الإيرانيين المفقودين.

المصدر: العربي الجديد

الآراء المنشورة في هذه المادة تعبر عن راي صاحبها ، و لاتعبر بالضرورة عن رأي المرصد.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد