“ائتلاف المعارضة” السورية سيشارك في “جنيف2” بشروط

أعلن الائتلاف الوطني السوري، موافقته على المشاركة في مؤتمر “جينيف2 ” لإيجاد حل سياسي للأزمة السورية بشرط أن يسفر عن تحول سياسي.

وحدد بيان للائتلاف، اليوم الاثنين، الشروط التي يتعين تلبيتها قبل المشاركة في المؤتمر الهادف لحل الصراع الدائر في سوريا، منذ أكثر من عامين ونصف العام من خلال انشاء مجلس حاكم انتقالي .


وقال البيان أنه “لابد من وجود ضمان بالسماح لوكالات الاغاثة بالوصول إلى المناطق المحاصرة، والإفراج عن السجناء السياسيين، وأن أي مؤتمر سياسي لابد أن يسفر عن تحول سياسي”.


وذكر انه تم تعيين لجنة لمواصلة المحادثات مع قوى الثورة داخل سوريا وخارجها، لشرح موقفها بشأن “جنيف 2”.


وتوصل الائتلاف الوطني السوري إلى هذا القرار بالإجماع بعد مناقشات استمرت يومين. وقال اديب الشيشكلي “كل ما يسعنا عمله هو أن نأمل بأن تنتهي محادثات (جنيف) برحيل بشار الأسد” بحسب “رويترز”.

انباء موسكو