ابو بكر البغدادي قُتِل… “معلومات مؤكّدة” لدى المرصد السّوريّ

قال #المرصد_السوري_لحقوق_الإنسان إن لديه “معلومات مؤكدة” عن مقتل زعيم تنظيم “#الدولة_الإسلامية” #أبو_بكر_البغدادي، وفقا لما افادت وكالة “رويترز”. 

ونقلت وكالة “فرانس برس” عن مدير المرصد رامي عبد الرحمن ان “قيادات من الصف الأول في التنظيم موجودة في ريف دير الزور اكدت للمرصد وفاة أبو بكر البغدادي”. واضاف: “علمنا اليوم. لكن لا نعرف متى او كيف فارق الحياة”. 

وأوضح أن زعيم التنظيم المتطرف المتواري عن الأنظار منذ 8 أشهر، كان موجودا في الشهور الأخيرة الماضية في ريف دير الزور الشرقي.

التحالف الدولي لا يؤكد

من جهته، أعلن التحالف الدولي، بقيادة الولايات المتحدة، أنه ليس بإمكانه بعد التأكد من صحة إعلان المرصد. وقال المتحدث باسمه الكولونيل الاميركي راين ديلون: “لا يمكننا تأكيد مقتله. لكن نأمل في أن يكون صحيحا”.

كذلك، قال متحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) إن الولايات المتحدة لا تملك معلومات تؤيد تقارير عن وفاة أبو بكر البغدادي. كذلك، قال سيباستيان جوركا، نائب مساعد الرئيس الأميركي دونالد ترامب، لقناة “فوكس نيوز” التلفزيونية إن البيت الأبيض سيتحقق من التقرير ، “وسنطلع على معلومات المخابرات المتاحة… وسنصدر بيانا عندما تتجمع لدينا الحقائق اللازمة لذلك”.

وكان الجيش الروسي أعلن في 16 حزيران الماضي أنه قتل البغدادي على الأرجح في سوريا بغارة شنتها طائراته على اجتماع لقياديي التنظيم قرب الرقة شمال البلاد في 28 أيار. لكنه أشار لاحقا إلى أنه يواصل التحقق من مقتله الذي لم يؤكده مصدر ثان.

منذ العام 2014، سرت شائعات ومعلومات كثيرة عن مقتل البغدادي، من دون تأكيدها. وكان الظهور العلني الوحيد للبغدادي في تموز 2014 لدى تأديته الصلاة في جامع النوري الكبير غرب الموصل، حيث أعلن إقامة “الخلافة” في مناطق واسعة من العراق وسوريا. 

ولم يظهر  أي مؤشر الى كونه على قيد الحياة بعد التسجيل الصوتي الذي بثه له التنظيم في تشرين الثاني الماضي، بعيد انطلاق عملية استعادة الموصل، والذي دعا فيه مقاتليه إلى “الثبات” و”الجهاد حتى الشهادة”.

وأفادت تقارير بأن البغدادي يمكن ان يكون غادر الموصل بداية هذه السنة، في اتجاه الحدود العراقية-السورية.

وتأتي المعلومات الأخيرة بعد إعلان الحكومة العراقية الأحد استعادة الموصل، معقل تنظيم “الدولة الإسلامية” في العراق، في وقت تقاتل قوات مدعومة من الولايات المتحدة لانتزاع معقل التنظيم المتطرف الأخير في سوريا، الرقة.

المصدر: النهار