اتهامات لقوات النظام باستخدام غازات في قصف مروحياتها لريف حلب الشمالي واشتباكات مستمرة قرب المدينة

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تدور الاشتباكات بين الفصائل المقاتلة من طرف، وتنظيم “الدولة الإسلامية” من طرف آخر في قرية الظاهرية ومحيطها بريف جرابلس الجنوبي، الواقعة في ريف حلب الشمالي الشرقي، وسط تقدم الفصائل ومعلومات مؤكدة عن سيطرتها على القرية، في حين استهدفت الطائرات الحربية مناطق في بلدة أورم الكبرى وأطرافها بريف حلب الغربي، فيما لا تزال المعارك مستمرة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وعربية وآسيوية من طرف، والفصائل الإسلامية والمقاتلة من طرف آخر وجبهة فتح الشام والحزب الإسلامي التركستاني من طرف آخر في عدة محاور جنوب وجنوب غرب حلب، حيث تركزت الإشتباكات بين الطرفين في محاور الراموسة والكليات جنوب حلب، وسط قصف من قبل قوات النظام والطائرات الحربية استهدف مناطق الاشتباك، في حين استهدف الطيران الحربي أماكن في منطقة شاميكو على الطريق الدولي حلب – دمشق بريف حلب الجنوبي الغربي، فيما استهدفت الفصائل مناطق في بلدة الزهراء التي يقطنها مواطنون من الطائفة الشيعية، بريف حلب الشمالي، بينما قصفت قوات النظام والطائرات الحربية والمروحية بشكل عنيف مناطق في بلدة حيان بريف حلب الشمالي، فيما قصفت قوات النظام مناطق في بلدة بيانون بريف حلب الشمالي، وسط اشتباكات بين الفصائل من طرف، وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من طرف آخر بالقرب من المنطقة، في حين أصيب عدة أشخاص في منطقة قبر الإنكليزي وبلدة كفر حمرة بريف حلب الشمالي الغربي، جراء قصف لطائرات النظام المروحية على هذه المناطق، واكدت مصادر متقاطعة أن أشخاصاً أصيبوا بحالات اختناق، واتهم نشطاء في المنطقة قوات النظام باستخدام غاز الكلور في القصف.