احتجاجات للمطالبة بالإفراج عن نحو 30 معتقلا في صفوف مجلس دير الزور العسكري

محافظة دير الزور: رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، احتجاجات لأهالي بلدة الصور شمالي دير الزور، وسط إشعال الإطارات المطاطية وقطع الطرقات في البلدة، للمطالبة بالإفراج عن 27 عنصرا بمجلس ديرالزور العسكري التابع  لـ”قسد”، تم توقيفهم خلال دورة عسكرية في حقل العمر النفطي الذي تتمركز ضمنه أكبر قاعدة لـ”التحالف الدولي” في سورية، وذلك بتهمة التواصل مع جهات خارجية.
وبحسب مصادر المرصد السوري، فقد جرى نقل عدد من الموقوفين إلى قسم العناية المشددة في المستشفيات، بسبب تعرضهم للتعذيب.