ارتفاع تعداد الشهداء بالقصف البري على أريحا إلى 2 وقوات النظام تجدد استهدافها لأرياف حلب واللاذقية وإدلب

1٬417

استشهد مواطن متأثراً بجراح أصيب بها يوم أمس جراء قصف بري نفذته قوات النظام على مناطق في مدينة أريحا بريف إدلب الجنوبي ليرتفع بذلك تعداد الشهداء إلى 2، في حين جددت قوات النظام قصفها البري على منطقة “بوتين-أردوغان”، حيث استهدفت كل من قرى كفرعمة وكفرتعال بريف حلب الغربي، والفطيرة وسفوهن وفليفل والبارة بجبل الزاوية في ريف إدلب الجنوبي، بالإضافة لمحور كبانة بجبل الأكراد في ريف اللاذقية الشمالي، دون معلومات عن خسائر بشرية إلى الآن.

وأشار المرصد السوري أمس، إلى استشهاد مدني وإصابة 10 مدنيين بجروح إثر قصف صاروخي نفذته قوات النظام على الأحياء السكنية في مدينة أريحا جنوب إدلب، بالتزامن مع تحليق مكثف للطيران الحربي الروسي في سماء مدينة إدلب وأريافها.