ازدياد وتيرة قطع أشجار الزيتون والاستيلاء على ممتلكات المواطنين بقوة السلاح من قبل فصائل الجيش الوطني في عفرين

محافظة حلب: أقدم عناصر من فصيل “فرقة الحمزة” على قطع حوالي 40 شجرة زيتون بالقرب من قرية تللف بريف عفرين شمال غربي حلب، وذلك انتقاماً من صاحب الأرض بعد رفضه منح الفصيل الحطب بالمجان، بالإضافة إلى قطع حوالي 110 أشجار زيتون في قريتي بتيته وقيبار بريف عفرين و80 شجرة زيتون في قرية كوركا بناحية جنديرس، كما أقدم عناصر من فصيل “السلطان محمد الفاتح” على قطع حوالي 100 شجرة زيتون في قرية بعدنلي التابعة لناحية راجو بريف عفرين، بغية بيعها كحطب للتدفئة والمنفعة المادية.
وفي قرية شعرينجك التابعة لناحية شران، أقدم فصيل “صقور الشام” على قطع حوالي 50 شجرة زيتون ويعود ملكيته إلى مواطن مهجر قسراً إلى ريف حلب الشمالي، واستولى فصيل “أحرار الشرقية” على أرض زراعية بقوة السلاح في مدينة عفرين بغية إنشاء خيام و أكشاك بغية تأجيرها والمنفعة المادية، بالاضافة إلى الاستيلاء على قطعة أرض في ناحية راجو وتهديد صاحبها بالقتل في حال تقديم شكوى ضدهم، وذلك بغية بناء أبنية سكنية فيها و منحها إلى عوائل مسلحي الفصيل.