المرصد السوري لحقوق الانسان

استشهاد طفل برصاص عنصر من “الفرقة التاسعة” الموالية لتركيا في مدينة عفرين شمال غرب حلب

وثّق المرصد السوري لحقوق الإنسان، استشهاد طفل جراء إطلاق نار عشوائي لأسباب غير معروفة داخل مدينة عفرين الخاضعة لسيطرة القوات التركية والفصائل الموالية لها شمال غرب حلب، وفي تفاصيل الحادثة التي حصل عليها المرصد السوري، فإن عنصر ينتمي لفصيل “الفرقة التاسعة” الموالية لتركيا، أشهر سلاحه وأطلق النار بشكل عشوائي في “شارع الڤيلات” داخل المدينة، لتستقر إحدى الرصاصات بجسد الطفل وترديه قتيلاً.

وأفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن مسلحين من فصيل “أحرار الشرقية” الموالي لأنقرة، اعتقلوا مواطنة بعد مداهمة منزلها الواقع في قرية “قاسم” في ناحية راجو بريف عفرين شمال غرب حلب، ومن ثم اقتادوها إلى جهة مجهولة دون معرفة أسباب اعتقالها، وفي سياق متصل اعتقل مسلحو فصيل “السطان مراد” مواطن من سكان بلدة جنديرس وذلك بعد مداهمة منزله، دون معرفة أسباب الاعتقال أيضا، جميع ما ذُكر يأتي في ظل الانتهاكات المستمرة من قِبل فصائل “الجيش الوطني” المدعوم تُركياً بحق الكُرد ممن بقوا في عفرين.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول