استشهاد عائلة حاولت النزوح من مدينة القريتين واستمرار الاشتباكات في ريف حمص الجنوبي الشرقي

محافظة حمص- المرصد السوري لحقوق الانسان:: فتحت قوات النظام بعد منتصف ليل الاربعاء – الخميس نيران رشاشاتها الثقيلة على مناطق في حي الوعر بمدينة حمص، ولم ترد انباء عن اصابات، ويشهد الحي منذ عدة اشهر قصفا من قبل قوات النظام بالمدفعية وقذائف الهاون والاسطوانات المتفجرة، سقط خلالها العديد من الشهداء والجرحى، بالإضافة لأضرار مادية في ممتلكات مواطنين، كذلك استشهد 5 مواطنين من عائلة واحدة بينهم 3 أطفال، اثر انفجار استهدفهم على احدى الطرق الزراعية المحيطة بمدينة القريتين، التي سيطر عليها تنظيم “الدولة الاسلامية” يوم امس، والتي تصل مناطق سيطرة التنظيم بريف حمص الشرقي، بمناطق سيطرته في القلمون الشرقي، حيث سيطر التنظيم على المدينة عقب هجوم عنيف على المدينة واشتباكات استمرت لساعات، بدأت بتفجير 3 عناصر من التنظيم لأنفسهم بعربات مفخخة بينهم اثنان من جنسيات خليجية وتونسية، وأسفر عن مقتل 24 عنصراً من التنظيم بينهم قيادي من جنسية خليجية، إضافة لمقتل 28 على الأقل من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، بينهم 3 من المسلحين المحليين الموالين للنظام، وتقع المدينة في منتصف المسافة تقريباً بين 3 مدن رئيسة وهي حمص وتدمر والعاصمة دمشق، كما توصل مناطق سيطرتها القلمون الشرقي بريف حمص الشرقي، بالإضافة إلى أن المدينة تحوي على عشرات آلاف المواطنين، فضلاً عن عشرات الآلاف النازحين إليها،كذلك دارت بعد منتصف ليل امس اشتباكات عنيفة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة وعناصر تنظيم “الدولة الاسلامية ” من جهة اخرى في محيط حقل جزل النفطي، في محاولة من التنظيم السيطرة على المناطق والموارد النفطية بريف حمص الشرقي، وانباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين، ايضا دارت ليل امس اشتباكات عنيفة بين الطرفين في محيط بلدة مهين بريف حمص الجنوبي الشرقي