استشهاد عائلة كاملة مؤلفة من 8 مدنيين بينهم 6 أطفال في مجزرة جديدة للطائرات الروسية بقصفها قرية كفرتعال في ريف حلب الغربي

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان مجزرة جديدة نفذتها طائرات “الضامن” الروسي ضمن منطقة “بوتين – أردوغان”، حيث استشهد 9 مدنيين جراء غارات روسية طالت مزرعة بمحيط قرية كفرتعال بريف حلب الغربي، والشهداء هم: رجل وزوجته وأطفالهما الـ 6، بالإضافة إلى رجل آخر، وبذلك يرتفع عدد الشهداء الذين قتلوا بالقصف الروسي منذ الصباح إلى 12 شهيداً بينهم 7 أطفال، فيما لا يزال عدد الشهداء مرشح للارتفاع لوجود جرحى في عدة مناطق بعضهم في حالات خطرة.

على صعيد متصل ارتفع عدد الغارات التي شنتها الطائرات الروسية منذ الصباح إلى نحو 34، استهدفت خلالها مناطق في تلمنس ومعرشورين ومعرشمارين ودير سنبل ومعصران ومحيط البارة بريفي إدلب الجنوبي والجنوبي الشرقي، وكفرناها وكفرداعل والمنصورة ومعامل الاندومي ورحاب والأبزمو وتقاد ومحيط الفوج 46 وجبل الشيخ بركات غرب مدينة حلب، ويضم جبل الشيخ بركات أبراج انترنت تركية فيما أسفر الاستهداف عن تضرر قسم منها وانقطاع النت عن عد شبكات.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد