استشهاد مدني في قصف بري لقوات النظام على جبل الزاوية

وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان، استشهاد مواطن جراء قصفاً صاروخياً نفذته قوات النظام صباح اليوم الأحد، على محيط بلدة البارة في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، ضمن منطقة “خفض التصعيد”، وكان المرصد السوري أشار صباح اليوم الأحد، سقوط قذائف صاروخية أطلقتها قوات النظام على مناطق في الدقماق بسهل الغاب شمال غربي حماة، ومرعيان وأطراف البارة وفليفل وبينين بجبل الزاوية في ريف إدلب الجنوبي، ما أدى لإصابة رجل وابنه في مرعيان بجراح، بالإضافة لحدوث أضرار مادية على خلفية القصف، فيما تشهد أجواء ريف إدلب الجنوبي تحليقاً متواصلاً لطيران الاستطلاع الروسي.

وأشار المرصد السوري أمس السبت، إلى تنفيذ الطائرات الحربية الروسية لغارات جوية على منطقة حرش جوزف في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، دون معلومات عن خسائر بشرية إلى الآن، يذكر أن المنطقة تتواجد فيها مقرات عسكرية تابعة لهيئة تحرير الشام، كما الضربات الجوية هذه هي الثانية خلال 24 ساعة، حيث كان المرصد السوري أشار الجمعة، إلى أن الطائرات الحربية الروسية شنت غارات عدة بعد ظهر الجمعة، استهدفت خلالها محاور كبانة في جبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي، وحرش جوزف بجبل الزاوية في ريف إدلب الجنوبي، ما أدى لأضرار مادية، دون معلومات عن خسائر بشرية حتى اللحظة.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد