استشهاد مواطن درعاوي تحت وطأة التعذيب في سجن صيدنايا العسكري “سيء الصيت”

229

محافظة درعا: استشهد مواطن من مدينة الصنمين شمالي درعا تحت وطأة التعذيب في سجن صيدنايا العسكري “سيء الصيت” بعد اعتقال دام 5 سنوات.

ويواصل النظام اعتقال عشرات آلاف المعتقلين في السجون والأفرع الأمنية ضمن مناطق سيطرته وقد مضى على اعتقال الكثير منهم أكثر من 10 سنوات.

كما ولاتزال أقبية سجون النظام تغص بالمساجين المدنيين والعسكريين على حد سواء، يقاسون أشد أنواع العذاب والتنكيل، ويجدد المرصد السوري لحقوق الإنسان، مطالبته للمجتمع الدولي بالإفراج عن المعتقلين وحمايتهم من بطش النظام ويحذر من استشهادهم تحت وطأة التعذيب.

وبذلك، يرتفع إلى 24 تعداد الذين وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان استشهادهم تحت وطأة التعذيب داخل المعتقلات الأمنية التابعة للنظام السوري منذ مطلع العام 2024، من ضمنهم ناشط سياسي وطالب جامعي، وكاتب ومهندس.