استشهاد مواطن وأكثر من 25 جريح حصيلة انفجار قنبلة بعد قيام عنصر من “الدفاع الوطني” بإلقائها على سوق في مدينة الحسكة

محافظة الحسكة – المرصد السوري لحقوق الإنسان: وثّق المرصد السوري، ارتقاء مواطن، وارتفاع حصيلة الجرحى إلى أكثر من 25 بينهم نساء وأطفال، ممن أصيبوا جميعاً جراء قيام عنصر من “الدفاع الوطني” بإلقاء قنبلة يدوية على دورية تابعة للأمن الجنائي بسوق العمال في شارع فلسطين ضمن المربع الأمني الخاضع لسيطرة قوات النظام في مدينة الحسكة، قبل قليل.

ونشر المرصد السوري قبل قليل، بأن عنصر من “الدفاع الوطني” ألقى قنبلة يدوية على دورية تابعة للأمن الجنائي في شارع فلسطين ضمن المربع الأمني الخاضع لسيطرة قوات النظام في مدينة الحسكة، مما أدى إلى إصابة 20 مدني ممن كانوا ضمن الشارع المزدحم، جرى نقلهم إلى مشفى اللؤلؤة في المدينة، جراح بعضهم خطيرة، تزامن ذلك مع قيام قوات النظام بإغلاق شارع فلسطين، وإغلاق المحال التجارية، واستنفار لقوى الأمن الداخلي “الأسايش” في مدينة الحسكة.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد