استشهاد نائب قائد جيش الإسلام و5 شهداء في قصف جوي على مناطق في مدينة دوما وقصف بأكثر من 30 برميلاً متفجراً على داريا والزبداني

محافظة ريف دمشق – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: استشهد نائب قائد جيش الإسلام ورئيس هيئة الإمداد فيه، جراء إصابته في الاشتباكات العنيفة والمستمرة مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في محيط ضاحية الأسد قرب مدينة حرستا وأطراف مدينة دوما بالغوطة الشرقية، فيما ارتفع الى 15 عدد البراميل المتفجرة التي ألقاها الطيران المروحي منذ صباح اليوم، على مناطق في مدينة داريا بالغوطة الغربية، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، فيما استمرت الاشتباكات العنيفة بين الفرقة الرابعة وحزب الله اللبناني وقوات الدفاع الوطني وجيش التحرير الفلسطيني من جهة، والفصائل الإسلامية ومسلحين محليين من جهة اخرى في مدينة الزبداني، ما أدى لمقتل عنصر من حزب الله اللبناني، كما استشهد 5 مواطنين على الاقل بينهم طفل، وسقوط عدد من الجرحى، جراء قصف الطيران الحربي مناطق في مدينة دوما ومحيطها بالغوطة الشرقية، كذلك تعرضت مناطق في اطراف الغوطة الشرقية، لقصف من قبل قوات النظام دون انباء عن اصابات، كما ارتفع إلى 16 عدد البراميل المتفجرة والتي ألقاها الطيران المروحي على مناطق في مدينة الزبداني منذ صباح اليوم.