استشهاد وإصابة نحو 40 عاملًا جراء انفجار لغم أرضي بسيارة عمال يعملون بحصاد القمح شمالي درعا

وثّق المرصد السوري لحقوق الإنسان، استشهاد 5 مدنيين كـ حصيلة أولية وإصابة نحو 34 آخرين، جراء انفجار لغم أرضي بسيارة كانت تقل عمال يعملون بحصاد القمح في بلدة دير العدس بريف درعا الشمالي، بعض المصابين حالتهم حرجة مما يرجح ارتفاع حصيلة الخسائر البشرية.

وبذلك، يرتفع إلى 118 بينهم 6 مواطنات و48 طفل تعداد الشهداء المدنيين الذين وثقهم منذ مطلع يناير/كانون الثاني الفائت، جراء انفجار ألغام وأجسام من مخلفات الحرب في سورية، بالإضافة إلى إصابة 177شخص بينهم 9 سيدات و89 طفلًا، ومن ضمن الحصيلة استشهاد رجل وطفلة جراء انهيار بناء متصدع تعرض لقصف سابق في داريا بريف دمشق، و4 مواطنين بانهيار مبنى في حي جوبر.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد