استشهاد 14 مقاتلاً من الفصائل الإسلامية في شمال حلب بعد 4 أيام من مقتل واستشهاد نحو 50 آخرين في محيط مارع

محافظة حلب- المرصد السوري لحقوق الانسان:: تمكن تنظيم “الدولة الإسلامية” من صد الهجوم الذي نفذته الفصائل المقاتلة والإسلامية أمس، على قرية حربل قرب مدينة مارع بريف حلب الشمالي، حيث حاول مقاتلو الفصائل استعادة السيطرة على القرية، التي سيطر عليها التنظيم منذ ايام، واسفرت الاشتباكات عن استشهاد ما لا يقل عن 14 مقاتلاً من الكتائب الإسلامية والمقاتلة جثث بعضهم لدى التنظيم، قضى معظمهم في انفجار لغم بآلية كانوا يستقلونها بمحيط القرية، ومعلومات مؤكدة عن خسائر في صفوف التنظيم، حيث كان قد استشهد قبل نحو 4 أيام 20 مقاتلاً على الأقل من الفصائل الإسلامية والمقاتلة، إضافة لمقتل 27 على الأقل من تنظيم “الدولة الإسلامية” في هجوم للتنظيم على مدينة مارع بالريف الشمالي لحلب، كذلك قصفت قوات النظام ليل امس مناطق في طريق الشيخ نجار القديم بأطراف مدينة حلب ما ادى لأضرار مادية، في حين أعدم تنظيم “الدولة الاسلامية ” رجلاً في منطقة تادف بريف حلب الشمالي الشرقي والتي يسيطر عليها التنظيم بتهمة” سب الذات الإلهية” وذلك وسط تجمهر عدد من المواطنين، وقام التنظيم بفصل رأسه عن جسده بالسيف، فيما دارت اشتباكات بعد منتصف ليل الاثنين- الثلاثاء، بين قوات النظام مدعمة بقوات الدفاع الوطني من طرف، والكتائب الإسلامية والكتائب المقاتلة من طرف اخر، على اطراف حي بني زيد وفي حي الخالدية شمال حلب، ترافق مع قصف من قبل الكتائب المقاتلة على مناطق سيطرة النظام في حي الاندلس وشارع تشرين ومساكن السبيل بعدد من القذائف، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، وسط سقوط رصاص متفجر على مناطق سيطرة قوات النظام في منطقة المحافظة وشارع فيصل ومحيطهما، دون انباء عن خسائر بشرية، كما استشهد 3 مواطنين بينهم رجل مسن، جراء قصف لقوات النظام على مناطق في حي الفردوس بمدينة حلب، عند منتصف ليل امس، ايضا دارت بعد منتصف ليل امس اشتباكات بين قوات النظام مدعمة بقوات الدفاع الوطني ولواء القدس الفلسطيني وعناصر من حزب الله اللبناني ومقاتلين من الطائفة الشيعية من جنسيات ايرانية وافغانية من طرف، والكتائب الاسلامية والكتائب المقاتلة وجيش المهاجرين والانصار التابع لجبهة انصار الدين من طرف اخر في منطقة البريج ومنطقة مناشر الشيخ نجار بمدخل حلب الشمالي الشرقي، وفي محيط قريتي حندرات وباشكوي بريف حلب الشمالي.