استشهاد 17 مقاتلاً من فصائل إسلامية في كمين لقوات النظام والمسلحين الموالين لها بمثلث الجنوب السوري

تأكد استشهاد 17 مقاتلاً على الأقل من مقاتلي فصائل إسلامية جراء استهدافهم من قبل قوات النظام والمسلحين الموالين لها في مزارع بلدة كفرشمس بريف درعا الشمالي الغربي، حيث تم استهدافهم عبر تفجير ألغام كانت قد زرعتها قوات النظام والمسلحين الموالين لها داخل مقار لهذه الفصائل، وتم تفجيرها بعد دخول المقاتلين إليها، ما أسفر عن استشهادهم، وتعد منطقة كفر شمس من ضمن مناطق مثلث الجنوب السوري الذي يضم ريف درعا الشمالي الغربي وريف دمشق الجنوبي الغربي وريف القنيطرة الشمالي، حيث شهدت هذه المنطقة خلال الأشهر الفائتة معارك عنيفة وعمليات كر وفر بين قوات النظام وحزب الله اللبناني والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وعربية وآسيوية من طرف، والفصائل الاسلامية والمقاتلة وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) من طرف آخر، كما يشار إلى أن عدة مناطق في ريفي دمشق والسويداء شهدت في عدة حالات مماثلة خلال الأشهر الفائتة، عمليات استهداف لمقاتلين بعبوات ناسفة، يتم تفجيرها أثناء مرورهم بها.