استمراراً للانـ ـتـ ـهـ ـاكـ ـات في عفرين.. قطع نحو 350 شجرة زيتون وسط استمرار الإتجار بممتلكات المدنيين وسرقتها

محافظة حلب: أقدم عناصر من فصيل لواء “السمرقند” والذي يسيطر على قرية كفر صفرة في ناحية جنديرس بريف عفرين شمال غربي حلب، على قطع حوالي 250 شجرة زيتون من جذورها، بغية بيعها كحطب للتدفئة والمنفعة المادية، حيث تعود ملكيتها لـ3 مواطنين من أهالي القرية.
كما أقدم عناصر من فصيل فرقى “السلطان مراد” على قطع حوالي 100 شجرة زيتون في قرية جويق بريف عفرين، وجرى نقل الحطب المسروق إلى أسواق محافظة إدلب لبيعه كحطب للتدفئة.
وعلى صعيد متصل، تواصل فصائل “الجيش الوطني” الإتجار بممتلكات أهالي عفرين المهجرين قسراً إلى ريف حلب الشمالي، عبر عمليات بيع غير قانونية للمنازل في مدينة عفرين، حيث أقدم عنصر من فصيل “لواء المعتصم” وآخر من فصيل “السلطان مراد” على بيع منزلين في حي الأشرفية بمدينة عفرين بمبلغ 2100 لكلتا المنزلين، ويعود ملكية أحد المنازل إلى مواطن من أهالي قرية قرمتلق والآخر من قرية قيبار بريف عفرين.
إلى جانب ذلك، قام عناصر من فصيل “فيلق الشام” بعملية السطو على أحد المنازل يعود ملكيته لسيدة مسنة في قرية باصوفان بناحية شيراوا بريف عفرين، وسرقوا ما بحوزتها من أموال ومصاغ الذهب وتهديدها بالقتل في حال رفع شكوى ضد الفصيل.