استمراراً للانفلات الأمني في مناطق “درع الفرات”.. وفاة مواطن ثان بهجوم مسلح على مدينة الباب

محافظة حلب: وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان، وفاة مواطن من سكان الباب شرقي حلب، ضمن مناطق “درع الفرات” التي تسيطر عليها الفصائل الموالية لتركيا، متأثراً بإصابته في 19 أيلول الجاري، جراء استهدافه مباشرة من مسلح مجهول الهوية، بالقرب من جامع فاطمة الزهراء، وبذلك يرتفع إلى 2 تعداد القتلى، فيما لايزال 5  مصابين بجروح متفاوتة، في الحادثة ذاتها.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان قد أفادوا، في 19 أيلول الجاري، بمقتل شاب كحصيلة أولية وإصابة 6 آخرين بجروح بليغة، جراء استهدافهم بالرصاص من قبل مسلحين مجهولين يستقلون دراجة نارية، بالقرب من جامع فاطمة الزهراء في مدينة الباب بريف حلب، ضمن منطقة “درع الفرات”، في حين ألقت الشرطة العسكرية  القبض على القاتل وبحوزته قنبلة يدوية كانت مجهزة للتفجير.