استمراراً للفلتان الأمني في مناطق الفصائل الموالية لأنقرة.. مقتل شاب بريف حلب الشمالي

محافظة حلب: أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن مسلحين مجهولين يستقلون ثلاثة سيارات نوع سنتافيه، أقدموا على قتل شاب عبر إطلاق الرصاص عليه في قرية ثليثينا بريف اخترين ضمن ريف حلب الشمالي، وخطف آخر، والتوجه نحو مدينة الباب بريف حلب الشرقي، ولاتزال أسباب ودوافع القتل غامضة.
وفي سياق ذلك، توجهت قوة عسكرية من فصائل “الجيش الوطني” للبحث عن المسلحين.
يأتي ذلك في ظل تزايد حالات الفلتان الأمني، في مناطق نفوذ القوات التركية والفصائل الموالية، في منطقة” درع الفرات” وماحولها.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد أفاد، اليوم، بأن عنصر من فصيل لواء الوقاص التابع لـ “الجيش الوطني” الموالي لتركيا، أقدم صباح اليوم، على إطلاق النار على زوجته وعلى قائد المجموعة التي يتبع لها في قرية بوزدبة بريف اخترين شمالي حلب، ما أسفر عن مقتل القيادي وإصابة الزوجة بجروح بليغة، وذلك بعد عثور الزوج على زوجته والقيادي في وضع “مخل بالآداب” داخل منزل الزوج.