استمرارا لانتهاكاتها.. الفصائل الموالية لأنقرة تعتقل 3 مواطنين بريف عفرين

170

محافظة حلب: اعتقل عناصر من الشرطة العسكرية خلال الأيام القليلة الماضية مواطنا من أهالي ناحية معبطلي بريف عفرين شمال غربي حلب، واعتدوا عليه بالضرب المبرح، بتهمة التعامل مع “الإدارة الذاتية” السابقة، وجرى إطلاق سراحه لاحقًا بعد دفع فدية مالية.
وفي السياق ذاته، اعتقل عناصر حاجز من الشرطة العسكرية على مدخل ناحية جنديرس بريف عفرين مواطنا بتهمة التعامل مع “الإدارة الذاتية” السابقة.
يشار إلى أن المواطن قد رُحّل مؤخرا من قبل السلطات التركية.
كما اعتقل عناصر دورية يتبعون للشرطة العسكرية مواطنا من أهالي قرية آغجلة التابعة لناحية جنديرس واحتجزوه خارج إطار القانون للضغط على شقيقه لتسليم نفسه إلى الشرطة العسكرية، وجرى إطلاق سراحه بعد قيام شقيقه بتسليم نفسه.
يأتي ذلك ضمن سياسة التضييق الممنهج الذي تتبعه الفصائل الموالية لتركيا لحث الأهالي على ترك منازلهم وممتلكاتهم.
وأشار المرصد السوري في 18 أيار الجاري إلى اعتقال مواطن في العقد السادس من العمر من قبل عناصر دورية مشتركة لكل من الاستخبارات التركية والشرطة العسكرية، في عملية مداهمة لمنزله في قرية تل سلو التابعة لناحية جنديرس بريف عفرين، بتهمة التعامل مع الإدارة الذاتية سابقاً، حيث جرى اقتياده إلى جهة مجهولة دون معرفة مصيره.
كما اعتقلت الاستخبارات التركية مواطن آخر يبلغ من العمر 46 عاماً، ينحدر من مدينة جنديرس، بعد عودته إلى مسقط رأسه قادما من مناطق النزوح، بتهمة انتمائه لقوات الحماية الجوهرية إبان حكم الإدارة الذاتية سابقاً، حيث جرى اقتياده إلى جهة مجهولة دون معرفة مصيره.