استمرارا لحملة التضييق الممنهجة بحق العفرينيين.. اعتداءات واعتقالات متواصلة على يد الفصائل الموالية لتركيا 

محافظة حلب: أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن عناصر دورية تابعة للشرطة العسكرية اعتقلوا اليوم السبت، مواطن من أهالي حي الزيدية بمدينة عفرين شمال غربي حلب، بتهمة التعامل مع الإدارة الذاتية السابقة، بغية تحصيل فدى مالية منهُ.
على صعيد متصل، أقدم عناصر من فصيل السلطان سليمان شاه والمعروفة بـ”العمشات” على اعتقال مواطن خارج نطاق القانون، في قرية كاخرية التابعة لناحية معبطلي بتاريخ 3 تشرين الأول، ليتم الإفراج عنه لاحقاً بعد دفعه فدية مالية وقدرها 100 دولار أمريكي.
كما أقدم عناصر حاجز يتبعون لفصيل فرقة الحمزة على اعتقال مواطن من أهالي قرية مستكا التابعة لناحية شيخ الحديد، بتاريخ 5 تشرين الأول الجاري، على طريق ساتبا التابعة لناحية معبطلي بريف عفرين، واعتدوا عليه بالضرب المبرح وشتموه بألفاظ نابية، بالإضافة إلى سلبه بمبلغ ألف ليرة تركية.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان قد أفادوا بتاريخ 4 تشرين الأول الجاري، بأن عناصر دورية تابعة للشرطة المدنية، اعتقلوا بتاريخ 1 تشرين الأول الجاري، مواطنا من أهالي ناحية جنديرس بريف عفرين شمال غربي حلب، من مكان عمله في المنطقة الصناعية في مدينة عفرين، بتهمة التواصل مع أقربائه في مناطق خاضعة لسيطرة “القوات الكردية” وقوات النظام بريف حلب الشمالي.
وأقدمت دورية تابعة للشرطة العسكرية أواخر شهر أيلول الفائت، على اعتقال شقيقتين من أهالي قرية ميركان بناحية معبطلي، بتهمة التعامل مع “الإدارة الذاتية” السابقة، ليتم الإفراج عن الشقيقتين بعد دفع ذويهما فدية مالية.