استمرارا للانتهاكات في عفرين.. الشرطة العسكرية تفرج عن أب وابنه مقابل فدية مالية

محافظة حلب: أفرجت الشرطة العسكرية في مدينة عفرين، عن مواطنين اثنين من مهجري مدينة حلب، أمس 16 مايو/أيار الجاري، مقابل فدية مالية وقدرها 5000 دولار أمريكي، حيث تم اعتقالهما من قبل الشرطة العسكرية بتاريخ 11 مايو/أيار الجاري، وهما أب وأبنه، من مهجري مدينة حلب حي الميسر، بتهمة التخابر مع قوات سوريا الديمقراطية “قسد”.
كما أفرجت الشرطة العسكرية عن مواطن من أهالي قرية كيلا التابعة لناحية بلبل بريف عفرين، كان قد اعتقل بتهمة الخروج في نوبات الحراسة إبان سيطرة “الإدارة الذاتية” على مدينة عفرين.
وأقدمت دورية تابعة للشرطة العسكرية في ناحية معبطلي بتاريخ 15 مايو/أيار الجاري على اعتقال ثلاثة مواطنين من أهالي قرية داركريه التابعة لناحية معبطلي، بتهمة الخروج في نوبات الحراسة إبان سيطرة “الإدارة الذاتية” على مدينة عفرين.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان قد أفادوا، اليوم، بأن دورية تابعة لفصيل “الجبهة الشامية” أقدمت على اعتقال مواطن مسن يبلغ من العمر 70 عامًا، من أهالي ناحية معبطلي بريف عفرين، دون ورود معرفة التهمة الموجهة إليه.
على صعيد متصل، أقدمت دورية تابعة لـ “الشرطة العسكرية” بتاريخ 11 مايو/أيار الجاري على اعتقال مواطنين وهما “أب وأبنه” من مهجري مدينة حلب “حي الميسر” وذلك بتهمة التخابر مع قوات سوريا الديمقراطية واقتادتهما إلى سجونها في مدينة عفرين.
المرصد السوري لحقوق الإنسان أشار يوم أمس الأول أن “الشرطة العسكرية” في عفرين أفرجت عن مواطن لقاء فدية مالية، قدرها 1000 دولار أمريكي، كان قد اعتقل المواطن بتهمة أداء خدمة الدفاع الذاتي إبان حكم الإدارة الذاتية لعفرين، بتاريخ 11 مايو/أيار الجاري، على صعيد متصل، اعتقلت دورية مشتركة بين “الشرطة العسكرية والاستخبارات التركية” مواطنين شقيقين بتاريخ 10 مايو/أيار الجاري، وهما من أبناء قرية ناحية معبطلي بريف عفرين، بتهمة أداء خدمة الدفاع الذاتي إبان حكم الإدارة للمنطقة.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد