استمرارا للانتهاكات والاعتقالات التعسفية في عفرين.. فيلق الشام يعتقل مواطن في ناحية شيراوا.. والشرطة العسكرية تفرج عن مواطنين لقاء فدية مالية

محافظة حلب: أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن عناصر من فصيل فيلق الشام، أقدموا أواخر شهر آب الفائت،على اعتقال مواطن من قرية كباشين بناحية شيراوا بريف عفرين شمال غربي حلب، دون معرفة التهمة الموجهة إليه.
على صعيد متصل، أقدم عناصر دورية تابعة للشرطة العسكرية على اعتقال مواطنين اثنين من أهالي ناحية شيخ الحديد بريف عفرين، بتهمة التعامل مع الإدارة الذاتية السابقة، وتم إطلاق سراحهما لاحقاً بعد دفع ذويهما فدية مالية قدرها 1000 دولار أمريكي لكل واحد منهما.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان قد أفادوا بتاريخ 1 سبتمبر، بأن عناصر حاجز يتبع  للشرطة العسكرية، اعتقلوا أواخر شهر آب الفائت، مواطن من أهالي ناحية جنديرس بريف عفرين شمال غربي حلب، دون معرفة التهمة الموجهة إليه، واقتادوه إلى المراكز الأمنية التابعة لهم في ناحية جنديرس بريف.
كما أقدم فصيل فيلق الشام على اعتقال مواطن من ذوي الاحتياجات الخاصة من أهالي قرية قره بابا التابعة لناحية راجو بريف مدينة عفرين، بذريعة انتقاده فصائل”الجيش الوطني” مطالبين ذويه بدفع فدية مالية لقاء إطلاق سراحه.