استمرارا للفلتان الأمني.. مقتل سيدتين وإصابة شاب في مشاجرة بين عائلتين بريف درعا الشمالي

1٬195

محافظة درعا: قتلت سيدتان وأصيب شاب بجراح خطيرة، في مشاجرة جرت بين عائلتين، تطورت إلى استخدام السلاح وإطلاق النار بشكل عشوائي، في مدينة جاسم بريف درعا الشمالي، حيث جرى نقل المصاب إلى مشافي العاصمة دمشق لتلقي العلاج.

ويأتي ذلك، في ظل انتشار السلاح بين المدنيين في مناطق نفوذ قوات النظام، على خلفية غياب قوانين رادعة تحد من انتشاره.

وبذلك، يكون المرصد السوري لحقوق الإنسان وثق وقوع 55 جريمة قتل بشكل متعمد منذ مطلع العام 2024، بعضها ناجم عن عنف أسري أو بدوافع السرقة وأخرى ما تزال أسبابها ودوافعها مجهولة، راح ضحية تلك الجرائم 58 شخص، هم: 3 أطفال، و12 مواطنات، و43 رجل وشاب، توزعوا على النحو التالي:

– 17 جريمة في درعا راح ضحيتها 11 رجل وطفلة و6 سيدات

– 5 جرائم في السويداء راح ضحيتها 3 رجال وطفل وسيدة

– 10 جرائم في ريف دمشق راح ضحيتها 7 رجال وطفل و3 سيدات.

–  6 جرائم في حمص راح ضحيتها 6 رجال

– 3 جرائم في حماة راح ضحيتها 3 رجال

– 2 جريمة في الحسكة راح ضحيتها رجلان

–6 جرائم في دير الزور راح ضحيتها 6 رجال

– 2 جريمة في دمشق راح ضحيتها سيدة ورجل

– 2 جريمة في اللاذقية راح ضحيتها رجلان وسيدة

– 2 جريمة في طرطوس راح ضحيتها رجلان.