استمرارا للفوضى.. عيار ناري طائش يصيب طفلة في بلدة غربي دير الزور

131

محافظة دير الزور: تتسبب حالات الانفلات الأمني وفوضى انتشار السلاح بخسائر بشرية، منها ما يكون عمدا، ومنها بدون قصد كالاحتفالات ومراسم التشييع والتي غالبا ما يرافقها إطلاق نار عشوائي.

في سياق ذلك، أصيبت طفلة بطلق ناري طائش تزامنا مع احتفال في بلدة جزيرة البوحميد بريف دير الزور الغربي ضمن مناطق “قسد”، تم نقلها إلى إحدى المشافي لتلقي العلاج.

ويأتي ذلك في ظل الفوضى وانتشار السلاح بشكل عشوائي بين المدنيين وعدم سن قوانين رادعة تحظر استخدامه.

وأشار المرصد السوري في 4 تموز الجاري إلى أن طفلا 14 عاما، فارق الحياة إثر تعرضه لطلق ناري طائش، تزامنا مع احتفال في بلدة الحصان غربي دير الزور ضمن مناطق “قسد”.