استمرارا للفوضى وانتشار السلاح.. جرحى في اشتباكات عائلية في مخيم بريف عفرين

محافظة حلب: أصيب 4 مواطنين، نتيجة اشتباكات مسلحة، بين عائلتين من مهجري قرية الشوارغة في ناحية شران بريف حلب، في مخيم الخالدية، إثر خلافات تطورت إلى إطلاق النار بالأسلحة الرشاشة الخفيفة، حيث نقل الجرحى إلى المشفى الوطني في مدينة إعزاز.
وفي 31 تموز الفائت، رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، استنفارا أمنيا لمسلحين من مهجري محافظة دير الزور وفصيل فرقة الحمزة التابعة لـ”الجيش الوطني” في مدينة الباب بريف حلب الشرقي.
ووفقا للمصادر فإن خلافاً وقع بين عنصر من فرقة الحمزة من جهة، وعائلة من مهجري محافظة ديرالزور في بلدة البزاعة بريف الباب، في حين أقدم على إثرها عناصر تابعين لفرقة الحمزة على اعتقال شاب وامرأتين من العائلة واتهامهم بالانتماء إلى تنظيم “الدولة الإسلامية”.
وفي سياق ذلك، تجمع العشرات من مسلحي أبناء مدينة دير الزور في مدينة الباب، وهددوا بالتصعيد ضد فرقة الحمزة في حال استمرار اعتقال المواطنين، في حين أفرج فصيل فرقة الحمزة عن السيدتين واحتفظ بالرجل لديها بتهمة الانتماء لتنظيم “الدولة الإسلامية”.