استمرار الاشتباكات العنيفة في محيط جسر الشغور واستشهاد وجرح 11 مواطناً على الأقل في قصف جوي على تفتناز

محافظة ادلب- المرصد السوري لحقوق الانسان:: لا تزال الاشتباكات العنيفة مستمرة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من طرف، ومقاتلي الفصائل الاسلامية وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) من طرف اخر في محيط مدينة جسر الشغور وانباء عن اعطاب عدة آليات لقوات النظام وخسائر بشرية في صفوفها، بينما استهدفت الكتائب الاسلامية تمركزات لقوات النظام بقذائف الهاون في معمل السكر ومحيطه، عند مدخل مدينة جسر الشغور، وأنباء عن استشهاد مواطنين بالقرب من المعمل، في حين لقي قيادي محلي في جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) مصرعه في الاشتباكات المستمرة مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في محيط معسكر القرميد جنوب مدينة ادلب بينما نفذ الطيران الحربي غارة على مناطق في محيط مطار ابو الظهور العسكري والمحاصر من قبل جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) والكتائب الاسلامية منذ اكثر من عامين، كما استشهدت مواطنة واصيب ما لا يقل عن 10 آخرين بجراح معظمهم من الاطفال جراء قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق في بلدة تفتناز ظهر اليوم، كما نفذ الطيران الحربي غارتين على مناطق في قرية عين لاروز بجبل الزاوية ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية حتى اللحظة