استمرار الاشتباكات بين الفصائل الإسلامية والمقاتلة ومزيد من الشهداء في الشيخ مسكين

محافظة درعا- المرصد السوري لحقوق الانسان:: ارتفع الى 14 عدد مقاتلي الفصائل الإسلامية والمقاتلة الذين استشهدوا في الـ 24 ساعة الماضية خلال قصف طائرات حربية واشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في بلدة الشيخ مسكين بريف درعا الشمالي، وسط تنفيذ طائرات حربية ما لا يقل عن 15غارة على مناطق في البلدة، وقصف مكثف من قبل قوات النظام على البلدة، ترافق مع اشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل الاسلامية والمقاتلة من جهة اخرى في الاطراف الشرقية للبلدة، كما استشهد رجل من مدينة انخل تحت التعذيب داخل سجون قوات النظام عقب اعتقاله منذ نحو 8 اشهر، في حين تستمر الاشتباكات بين جيش اليرموك وحركة المثنى الاسلامية غرب بلدة نصيب بريف درعا الجنوبي الشرقي عند الحدود السورية – الأردنية وفي منطقة غرز، إثر هجوم للأخير على مواقع لجيش اليرموك في المنطقة والتلال المحيطة بمحكمة “دار العدل”  الذي يعد جيش اليرموك من أحد مكوناتها وانباء عن المزيد من الخسائر البشرية في صفوف الطرفين.