استمرار القصف على جبلي الأكراد والتركمان واشتباكات متواصلة في عدة محاور فيها

34

 

محافظة اللاذقية – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: لا تزال معارك الكر والفر متواصلة بين غرفة عمليات قوات النظام بقيادة ضباط روس ومشاركة جنود روس، بالإضافة لقوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وعربية وآسيوية من طرف، والفرقة الأولى الساحلية وحركة أحرار الشام الإسلامية وأنصار الشام والفرقة الثانية الساحلية والحزب الإسلامي التركستاني وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) وفصائل إسلامية ومقاتلة أخرى من طرف آخر في عدة محاور بجبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي، وسط استمرار قوات النظام وطائرات حربية روسية باستهداف مناطق الاشتباك ومناطق في جبلي الأكراد والتركمان بريف اللاذقية الشمالي، ترافق مع استهداف الفصائل تمركزات لقوات النظام في مناطق الاشتباك ومناطق في الجبلين، ما أسفر عن استشهاد 4 مقاتلين في الفصائل الإسلامية والمقاتلة ومقتل عدد من عناصر قوات النظام، كما أطلقت الفصائل الإسلامية صاروخ يعتقد أنه من نوع أرض – أرض قالت أنها استهدفت به تمركزات لقوات النظام في ريف اللاذقية، دون أنباء عن خسائر بشرية، في حين استهدفت الفصائل الإسلامية والمقاتلة تمركزات قوات النظام في قرى مجدل كيخيا وكفرته وعكو بجبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي، وتمركزات أخرى في محيط قريتي الدرة وعالية (قروجة) بالإضافة لمستودع ذخيرة لقوات النظام في جبل التركمان، أيضاً استهدفت الفصائل بالقذائف الصاروخية تمركزات لقوات النظام بريف اللاذقية الشمالي، وقالت الفصائل أنها استهدفت قوات النظام في صلنفة، ومعلومات عن خسائر بشرية في صفوف قوات النظام، فيما قصفت قوات النظام بعشرات القذائف الصاروخية بلدة كنسبا بجبل الأكراد، ومناطق أخرى في قرى سلور والبيضاء (أقجة باير) والشحرورة بجبل التركمان، بينما سقط صاروخ يعتقد أنه من نوع أرض – أرض على منطقة طريق اليمامة (اليمضية) بجبل التركمان عن الحدود السورية التركية.