استمرار المعارك بين كبرى الفصائل في الغوطة الشرقية

محافظة ريف دمشق – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: علم المرصد السوري لحقوق الإنسان أن المعارك العنيفة لا تزال مستمرة بين كبرى فصائل غوطة دمشق الشرقية، حيث يتواصل الاقتتال المندلع في الـ 28 من نيسان / أبريل المنصرم من العام الجاري، بين فيلق الرحمن وهيئة تحرير الشام من جانب، وجيش الإسلام من جانب آخر، على محاور في بلدة بيت سوى، إثر محاولة من الطرف الأول التقدم على حساب جيش الإسلام والسيطرة على البلدة، وتترافق الاشتباكات مع استهدافات متبادلة بين طرفي القتال، ومعلومات عن مزيد من الخسائر البشرية في صفوف طرفي القتال، أيضاً قصفت قوات النظام مناطق في مدينة حرستا الواقعة في غوطة دمشق الشرقية، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.