استمرار المفاوضات التي لم تنهار حتى الآن مع استهداف كفريا والفوعة وقذائف في الزبداني

36

سمعت أصوات إطلاق قذائف قبل قليل في مدينة الزبداني بريف دمشق، بالتزامن مع سقوط المزيد من القذائف على مناطق في بلدتي كفريا والفوعة اللتين يقطنهما مواطنون من الطائفة الشيعية بريف إدلب، وسط استمرار المفاوضات التي لم تنهار حتى اللحظة، بين وفود إيرانية وحزب الله اللبناني ومقاتلي الزبداني المحليين ومقاتلي الفصائل وأطراف محلية مفاوضة، بوساطة تركية، ولا يعلم حتى اللحظة، فيما إذا كان التفاوض مستمراً من أجل تحسين شروط التفاوض، أم أنها من قبل أطراف مقربة من الجانبين، لإفشال هذه المفاوضات.