استمرار الهجوم البري والجوي العنيف على مدينة الزبداني

محافظة ريف دمشق – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: ألقى الطيران المروحي المزيد من البراميل المتفجرة مناطق في مدينة الزبداني، ليرتفع إلى 14 عدد البراميل المتفجرة التي ألقتها مروحيات النظام على مناطق في المدينة منذ صباح اليوم، وسط استمرار الاشتباكات العنيفة بين مقاتلي الفصائل الإسلامية ومقاتلين محليين من طرف، وقوات النظام وحزب الله اللبناني والمسلحين الموالين لها من طرف آخر في المدينة ومحيطها، ما أدى لمقتل عنصر على الأقل من حزب الله اللبناني، ترافق مع سماع دوي انفجار في المدينة ومعلومات أنه ناجم عن تفجير نفق في المدينة، التي يحاصرها حزب الله وقوات النظام، بينما قصف الطيران المروحي منطقة جرف هريرة قرب الجبل الشرقي للزبداني، دون معلومات عن إصابات، في حين فتحت قوات النظام نيران قناصاتها ورشاشاتها على مناطق في الطريق الواصل إلى منطقة سوق وادي بردى ومنطقتي كفر العواميد وبرهليا، بينما جددت قوات النظام استهدافها لمناطق في بساتين بلدة الكسوة بريف دمشق الغربي، كما استهدف مقاتلون بالقناصات مناطق في اتستراد حرستا، فيما تجددت الاشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من طرف، والفصائل الإسلامية والمقاتلة من طرف آخر قرب بلدة زبدين بغوطة دمشق الشرقية، في حين قصفت قوات النظام مناطق في داريا بغوطة دمشق الغربية، كما تعرضت مناطق في غوطة دمشق الشرقية لقصف من قوات النظام، ولا أنباء عن إصابات.