استمرار الهجوم والمعارك العنيفة داخل أسوار مطار أبو الضهور العسكري

محافظة إدلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: استمرت الاشتباكات العنيفة الى ما بعد منتصف ليل الثلاثاء – الاربعاء بين الفصائل الإسلامية وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) من جهة، وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة اخرى،  في محيط مطار أبو الضهور العسكري المحاصر من قبل الأخير منذ أكثر من عامين، ومعلومات مؤكدة عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين، حيث ترافقت الاشتباكات مع قصف جوي مكثف على تمركزات للفصائل الاسلامية في محيط المطار وسقوط صاروخين يعتقد أنهما من نوع ارض- ارض على مناطق في محيط المطار، حيث تمكنت النصرة والفصائل بعد تفجير عربتين مفخختين، من التقدم والسيطرة على البوابة الرئيسية للمطار، قبل تنفيذ قوات النظام لهجوم معاكس تمكنوا خلاله من استعادة السيطرة عليه، فيما اقتحم مقاتلو الفصائل والنصرة الأسوار الشرقية للمطار، حيث تحاول قوات النظام استعادة السيطرة على المنطقة.