استمرار ظاهرة الرصاص الطائش ضمن مناطق قسد تصيب طفل جديد شرقي دير الزور

محافظة دير الزور: أصيب طفل بجراح جراء تعرضه لطلق ناري عشوائي في بلدة ذيبان الخاضعة لنفوذ قوات سوريا الديمقراطية بريف دير الزور الشرقي، ولم يتم تحديد مصدر الرصاص العشوائي مع استمرار هذه الظاهرة بشكل متصاعد في مناطق نفوذ “الإدارة الذاتية” لشمال وشمال شرق سورية، وكان المرصد السوري أشار قبل 3 أيام، إلى مقتل شخص جراء إصابته بطلق ناري، خرج عن طريق الخطأ أثناء تنظيف سلاحه الشخصي في قرية أو النيتل ضمن مناطق نفوذ قوات سوريا الديقمراطية بريف دير الزور الشمالي، كما قتل شخص آخر متأثراً بجراح أصيب بها، جراء تعرضه لطلق نار عشوائي برصاص طائش في بلدة ذيبان ضمن مناطق قسد أيضاً بريف دير الزور الشرقي.
وكان المرصد السوري أفاد بتاريخ 31 تموز الفائت، بإصابة طفلة برصاص عشوائي طائش، على خلفية تبادل إطلاق نار إثر خلاف بين أبناء عمومة في بلدة ذيبان بريف دير الزور الشرقي، على صعيد متصل، أصيب شاب برصاص عشوائي مجهول السبب، وذلك في مدينة البصيرة ضمن مناطق نفوذ قوات سوريا الديمقراطية، شرقي دير الزور.