استمرار عمليات بيع غير قانونية لممتلكات أهالي عفرين المهجرين.. والفصائل تفرض إتاوات على رعاة مواشي

محافظة حلب: فرض فصيل فيلق الشام المقرب من الاستخبارات التركية إتاوة على رعاة الأغنام في قرية براد في ناحية شيراوا، مقابل السماح لهم برعي الأغنام في سهول القرية وبلغت قيمة الإتاوة 5 آلاف ليرة سورية على كل رأس غنم شهرياً لقاء السماح لهم بالرعي في المنطقة.
وتواصل الفصائل الموالية لتركيا في مدينة عفرين انتهاكاتها بحق أهالي عفرين وممتلكاتهم عبر فرض الإتاوات على المدنيين، واستمرار عمليات بيع منازل غير قانونية.
وفي هذا السياق أقدم عناصر من فصيل الجبهة الشامية على بيع منزل في حي الأشرفية بمبلغ 1500 دولار تعود ملكيته إلى مواطن من أهالي ناحية راجو، بالإضافة إلى بيع أربعة محلات على طريق حلب عفرين بمبلغ 1400 دولار أمريكي لكل محل، حيث بيعت المحلات إلى نازحين من مدينة حماة.
كما أقدم نازح على بيع منزل في حي الأشرفية بمدينة عفرين بمبلغ 700 دولار أمريكي إلى نازح من أبناء الغوطة الشرقية وتعود ملكيته إلى مواطن من أهالي ناحية بلبل.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد